LCRDYE

اليونيسف: شبكات مياه الشرب تتعرض لهجمات مستمرة في اليمن

قالت المديرة التنفيذية لمنظمة الـيونيسف إن استمرار أعمال العنف والهجمات المتكررة على البنية الأساسية المدنية المنقذة للحياة في الحديدة في اليمن، يهدد بشكل مباشر حياة مئات آلاف الأطفال وأسرهم. وأكدت هنريتا فور أن الهجمات ضد المنشآت والخدمات المدنية غير مقبول ولا إنساني وينتهك القوانين الأساسية للحرب.

وعلى الرغم من ذلك، شهدت الأيام القليلة الماضية تصاعدا في استهداف الأنظمة والمنشآت المهمة لحياة الأطفال وأسرهم، كما قالت فور.

وأضافت أن اليونيسف تلقت تقارير، خلال اليومين الماضيين، أفادت بضرب مستودع إمدادات إنسانية تدعمه اليونيسف. وفي الثامن والعشرين من يوليو/تموز هوجم مركز صرف صحي مدعوم من المنظمة في مقاطعة زبيد، مما أدى إلى إلحاق أضرار بخزان الوقود.

وقالت هنريتا فور إن اليمن يواجه، بالفعل، نقصا حادا في مياه الشرب وهو أمر مرتبط بشكل مباشر بتفشي الكوليرا والإسهال المائي الحاد. وأضافت أن الهجوم على البنية الأساسية للمياه، يهدد جهود منع حدوث وباء آخر للكوليرا والإسهال المائي في اليمن.

وجددت فور دعوة كل أطراف الصراع إلى حماية الأطفال والبنية الأساسية المدنية. وأكدت عدم وجود منتصرين في الحرب، التي تحرم الأطفال اليمنيين من مستقبلهم.

https://news.un.org/ar/story/2018/08/1014092