بيان إدانة جريمة قصف مجلس عزاء للنساء في منزل النكعي قرية شراع – مديرية أرحب 16 02 2017

بيان إدانة
جريمة قصف مجلس عزاء للنساء في منزل النكعي قرية شراع – مديرية أرحب – صنعاء بتاريخ 15 فبراير 2017

أدت غارة جوية للتحالف بقيادة السعودية على منزل فيه تجمع نساء في مناسبة عزاء في قرية شراع بمديرية أرحب شمالي العاصمة اليمنية صنعاء – وقعت بعد عصر يوم امس الاربعاء 15 فبراير 2017 قتلت 6 نساء بينهم طفلة و امرأة حامل وجرحت (12) امرأة بينهن (4) أطفال.
المركز القانوني إذ يدين بشدة هذه الجريمة التي ترقى الى وصف جرائم حرب وجرائم ضد الإنسانية، يعتبر أن هذا الهجوم غير القانوني يعزز الحاجة المُلحّة إلى تحقيق دولي في انتهاكات قوانين الحرب التي ترتكبها قوات التحالف في اليمن، كما تستوجب على دول العالم إنهاء مبيعات الأسلحة للسعودية، وإعادة التحالف إلى “قائمة العار” الصادرة عن الأمين العام للأمم المتحدة والخاصة بالانتهاكات ضد الأطفال في النزاعات المسلحة.
فمنذ بدء عملية عاصفة الحزم في مارس 20155م هاجمت قوات التحالف بشكل غير قانوني منازل وأسواقاً ومستشفيات ومدارس ومصانع وورشات عمل مدنية ومساجد… الخ، كما نتج عن غارات التحالف بحسب ما وثقه المركز القانوني في إحصائية غير نهائية من بداية العملية حتى اليوم مقتل ملا يقل عن 11 الف مدني واصابة ما يزيد عن 20 الف .
إن المركز القانوني يناشد الأمم المتحدة والمنظمات الدولية والمحلية للقيام بمسؤولياتها في تعزيز وحماية حقوق الإنسان في اليمن بإدانة هذه الجرائم والعمل على إحالة المسؤولين عنها للمحاكمة لانتهاك قوانين حقوق الإنسان.
*********
صادر عن المركز القانوني للحقوق والتنمية
بتاريخ 16 فبراير 2017

القسم : بيانات