بيان إدانة جريمة قصف سوقاً شعبياً في دوار الخوخة

بيان إدانة

ضمن سلسلة الغارات التي تشنها طائرات التحالف السعودي على المدنيين والمنشآت المدنية استهدفت الطائرات الحربية يوم الجمعة بتاريخ 10 مارس 2017 سوقاً شعبياً في دوار الخوخة محافظة الحديدة أدت إلى قتل22 وإصابة 10 من المدنيين.

المركز القانوني للحقوق والتنمية يدين بأشد عبارات الإدانة والاستنكار إستمرار التحالف السعودي في استهداف الأسواق والمنشآت المدنية, واستمرار قتل المدنيين في ظل صمت الأمم المتحدة وتجاهلها لهذه الإنتهاكات التي تمثل جرائم حرب وجرائم ضد الإنسانية والتي يجب احالتها الى المحاكم الدولية حتى لا يفلت مرتكبي تلك الجرائم من العقاب، وعدم التغاضي عن محاسبة مرتكبي تلك الجرائم الذين جعلوا من صمت الأمم المتحدة ذريعة في استمرار ارتكاب المزيد من الجرائم ضد المدنيين والمنشآت المدنية.

عامين من الغارات سقط فيها ما يقارب 12041 قتيل من المدنيين بينهم 1870 امرأة و 2568 طفل و اصيب 20001 بينهم 1960 امرأءة و 2354 طفل , إضافة إلى آلاف المستشفيات و المدارس و الأسواق و المنشآت المدنية التي دمرتها تلك الغارات

المركز القانوني يطالب من المنظمات المحلية والدولية بما فيه الأمم المتحدة بالقيام بعملها وواجباتها الإنسانية والدفاع و حماية حقوق الانسان وتعزيزها و العمل على معاقبة مرتكبي تلك الجرائم بأسرع وقت لخرقهم المواثيق و القوانين الدولية الإنسانية.

صادر عن

المركز القانوني للحقوق و التنمية

11 مارس 2017

القسم : بيانات