LCRDYE

أوتشا: مقتل 17 مدنيا في هجوم على سوق شعبي في اليمن هو الثالث من نوعه في غضون شهر

أعلن مكتب الأمم المتحدة لتنسق الشؤون الإنسانية (أوتشا)، نقلا عن تقاريرأولية، مقتل ما لا يقل عن 17 مدنيا، من بينهم 12 شخصا يحملون الجنسية الإثيوبية، وإصابة ما لا يقل عن 12 شخصا آخرين، خلال هجوم على سوق الرقو في مديرية منبه بصعدة شمال اليمن.

ولفت المكتب الانتباه إلى أن هذا هو الهجوم الثالث من نوعه على نفس السوق في غضون شهر. وأفادت بأن الشركاء الإنسانيين يقدمون الدعم أيضا لمستشفيين حيث يتلقى الجرحى العلاج فيهما.

وأشار مكتب تنسيق الشؤون الإنسانية إلى أنه يعمل على تقديم المساعدة للمجتمعات المحلية المتضررة بالاعتداء على سوق الرقو الشعبي في 24 كانون أول/ديسمبر.

وقالت منسقة الشؤون الإنسانية في اليمن، ليز غراندي، في بيان إن كل اعتداء من هذا النوع هو انتهاك صارخ للقانون الإنساني الدولي، وتقع مسؤولية ارتكاب هذه الهجمات وغيرها من الانتهاكات الوحشية على جميع الأطراف، وينبغي محاسبتهم.

ويُعدّ اليمن أكثر دولة في العالم تعاني من أزمة إنسانية متفاقمة مع حاجة 80% من سكانها إلى نوع ما من المساعدات الإنسانية والحماية، كما أن 10 ملايين شخص على عتبة المجاعة وسبعة ملايين يعانون من سوء التغذية.

https://news.un.org/ar/story/2019/12/1046151