LCRDYE

قصف منزل أحمد محمد نهاري منطقة الشرجة – مديرية الجراحي – محافظة الحديدة بتاريخ 10 فبراير 2018

 

ملخص:

لا زال اليمن وسكانه الابرياء المدنيون وبالأخص سكان محافظة الحديدة الساحلية مسرحاً دموياً لجرائم القتل والإبادة الجماعية التي دأبت السعودية ودول تحالف عدوانها على اليمن على ارتكابها عبر طائراتها الحربية على مدار أكثر من 1062 يوماً من شروعها في العدوان العسكري على اليمن قضت خلالها على مئات الأسر المدنية جلها أطفال ونساء بأكملها وشردت السكان من مناطقهم وأنهكت أجسامهم جرحاً وجوعاً وأمراض واوبئه عبر تلويثها لأجواء اليمن وقذفها القنابل البيولوجية والجرثومية المحرمة دولياً، وتفاقمت معاناة السكان المدنيين بشكل أكثر وفقاً لتقارير حقوقية وإنسانية صدرت عن منظمات الإغاثة والأمم المتحدة كان المركز القانوني للحقوق سباقا في ذلك، ومن هذه الجرائم الوحشية التي ترتكبها طائرات السعودية وتحالفها قيامها في الساعة التاسعة ليل السبت الموافق 10 فبراير 2018 بشن غارتين جوية استهدفت بها منزلاً مدنياً للمواطن/ أحمد محمد نهاري بمنطقة الشرجة مديرية الجراحي – محافظة الحديدة الساحلية، أسفرت عن مقتل 9 مدنيين بينهم 3 نساء و4 أطفال من الضحايا أسرة / أحمد محمد نهاري بأكملها مالك المنزل المستهدف و جرح 2 مدنيين احدهما طفل وتدمير منزله بالكامل الذي سوته الغارتين بالأرض.

 

 

لتحميل التقرير برابط مباشر: